بحث مترجم جديد للهيئة العامة السورية للكتاب يركز على موضوع الدور الجوهري للعلوم الإنسانية

2022-11-26 13:54:22

يبين الكتاب “لماذا نحتاج إلى العلوم الإنسانية” الذي كتبه دونالد دريكمان وترجمته زينة المعلوف أهمية العلوم الإنسانية وحاجة المجتمع إليها ودورها الأساسي في الكثير من المجالات الاجتماعية.

ويطرح الكتاب مشكلة اهتمام الولايات المتحدة الأمريكية بالعلوم التطبيقية من تكنولوجيا وطب وهندسة، وإهمالها للعلوم الإنسانية مثل علم النفس والفلسفة والتاريخ فتفقد هذه العلوم أهميتها في نظر الطلاب والباحثين والدارسين.

ويحاول الكتاب الذي راجعه الدكتور باسل المسالمة إعادة التركيز على الدور الجوهري الذي تلعبه العلوم الإنسانية في حياتنا اليوم، لأن هذه العلوم تربطها علاقة وثيقة بالحياة والوظائف والنمو الاقتصادي والقيمة المجتمعية وغرس القيم الأخلاقية.

ويركز الكتاب على دور العلوم الإنسانية في التطورات كافة والاعتراف بالحقوق الاجتماعية وضرورة الاهتمام بالفلسفة والعلوم الأخرى، حسب ما جاء في أصول الكتاب لتشجيع العلماء على التفكير، والنظر في آراء الشعوب.

ويسعى الكتاب إلى تأييد البحوث والدراسات في القضايا السياسية والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات والعلوم الإنسانية، والاهتمام بما يفكر به المجتمع في كل الثقافات.

ويرى المؤلف أنه من الأفضل التنوع في القيم السياسية للعلوم الإنسانية والوقوف عند كل ما يفيد الإنسان والمجتمع، بما في ذلك التعددية في الاختصاصات الأكاديمية والبرامج والثقافة لأن في ذلك خدمة إلى المصالح التي تؤدي إلى التطور.

الكتاب من منشورات الهيئة العامة السورية للكتاب ويقع في 279 من القطع الكبير وهو باكورة أعمال المترجمة زينة المعلوف، التي تعمل في مجال الترجمة البصرية.

#شارك