القادري: الحصار الاقتصادي والعقوبات وسيلة غربية لعرقلة التنمية في الدول العربية

2022-01-26 17:43:02

أكد رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال والأمين العام للاتحاد الدولي للعمال العرب جمال القادري أن الحصار الاقتصادي والعقوبات الأمريكية الغربية وسيلة لعرقلة جهود التنمية في الدول العربية وهي تحد يواجه العمال العرب ونقاباتهم.

وفي كلمة ألقاها اليوم خلال الندوة الدولية التي تنظمها النقابة العامة للعاملين بالمرافق العامة بمصر برئاسة المستشار هشام فؤاد حول “السلامة والصحة المهنية ودور العمال في التنمية” رصد القادري مجموعة من التحديات التي تواجه العمال في بيئة العمل وخارجها أبرزها تحدي التنمية والمعوقات التي تواجهها على أرض الواقع كذلك أزمة السلامة والصحة المهنية إضافة إلى تحديات الإرهاب والحصار الاقتصادي الكبير على بعض الدول.

وأوضح القادري أن التنمية من أبرز التحديات التي تواجه الدول العربية مع محاولتها تحقيق معدلات للتنمية تتناسب مع ما هو متوفر لديها من إمكانيات وموارد في كل بلد عربي وكيفية الاستغلال الأمثل والترشيد لتلك الموارد لتحقيق تنمية يستفيد منها أبناء المجتمع مضيفاً إن دور العمال في التنمية أساسي فمن جهة هم صناع التنمية ومن جهة أخرى هدفها.

وأشار القادري إلى تحدي الإرهاب الأسود الذي يعمل لتدمير مجتمعاتنا كون الموارد أصبحت تخصص لمكافحته وهذا هو التحدي الجديد الذي بدأ يستخدم لفرض أجندات على دولنا يضاف إليه تحدي الحصار الاقتصادي والعقوبات المفروضة على دولنا.

ولفت القادري إلى أهمية تناول ملف السلامة والصحة المهنية في هذا التوقيت الذي يواجه فيه العالم أجمع وخاصة دولنا العربية تحديات وتداعيات فيروس كورونا بجانب التحديات السابقة مشدداً على أهمية الدور الذي يجب أن تلعبه النقابات العمالية في تنظيم الدورات التوعوية للعمال لتوعيتهم بحقوقهم وواجباتهم في هذا الملف والعمل على خلق ثقافة جديدة لدى العامل على تأمين الأمن الصناعي والوقاية والتدريب والتوعية بالمخاطر وطرق المواجهة.

ويشارك في الندوة الدولية قيادا ت نقابية وعمالية من سورية ومصر والأردن والبحرين والإمارات وفرنسا وأوزباكستان والسودان وكذلك شخصيات تنفيذية ومن مجالس إدارات بعض الشركات.

 

 

 

 

 

#شارك