تعزيز الوعي والتمكين الصحي في رابع أيام الحملة الوطنية للكشف المبكر عن السرطان باللاذقية

2022-06-22 18:45:14

تتواصل الحملة الوطنية للكشف المبكر عن السرطان لليوم الرابع على التوالي في المشافي والمراكز الصحية والعيادات المتنقلة في محافظة اللاذقية وسط إقبال لافت من المواطنين يؤكد تعزيز الوعي والتمكين الصحي بأهمية الكشف المبكر عن السرطان.

وفي مركز الرمل الشمالي الصحي أوضحت مديرة مركز الرمل الدكتورة آمنة رجوب أن المركز يقدم خدمات الكشف عن أنواع السرطان المحددة بالحملة من الساعة الثامنة ونصف صباحاً حتى انتهاء المراجعين المتواجدين بعد انتهاء الدوام الرسمي مبينة أنه استفاد حتى الآن 55 مراجعاً من كشف BSI و43 مراجعة من كشف اللطاخة و26 مراجعة من كشف الماموغراف.

مديرة مؤسسة بصمة شباب سورية في اللاذقية الدكتورة أمل عليا تلخص دور المؤسسة في هذه الحملة بالتنظيم والإحصائيات وفرزها وتسليمها لوزارة الصحة لمتابعة الحالات المؤكدة لافتة إلى تواجدهم في مراكز الرمل الشمالي والسكنتوري ومشفى الحفة وجمعية الأورام الخيرية طيلة فترة الحملة.

ضوا شعبان قادوس سبعينية أتت للاطمئنان على صحتها وتقوم بالكشف عن سرطان الثدي بعد أن سمعت عن الحملة وتنصح جميع السيدات بإجراء الفحوصات كما أجرت المراجعة خديجة سواس كشف اللطاخة وتقول إنها استغرقت دقائق معدودة.

وفي بلدة البهلولية والقرى المجاورة لها بريف اللاذقية تواصل العيادة المتنقلة إجراء الفحوص المخبرية والشعاعية لأهالي المنطقة وفقاً للمخبرية ديانا علي موضحة أن العيادة تحتوي على جهاز تصوير شعاعي ماموغراف الخاص بإجراء صورة للثدي وغرفة خاصة لأخذ لطاخة من عنق الرحم ومخبر لتحيل الدم BSI لكشف سرطان البروستات حيث يتم أخذ بيانات المراجعين وإجراء التحاليل وإرسالها إلى مشفى الأسد للحصول على النتائج.

منى حرفوش ممرضة من مشفى التوليد العسكري ومسؤولة عن قسم كشف سرطان الرحم أوضحت أن الحملة لاقت اقبالاً واسعاً بين النساء بدورها نوهت المخبرية ميادة جلعود بدور العيادات المتنقلة في توفير الوقت والتكاليف على المواطنين حيث تم توفير سيارات لنقل المراجعين وإعادتهم إلى منازلهم.

السيدة ميادة يعقوب التي عانت من المرض واضطرت إلى استئصال الرحم قدمت للكشف والاطمئنان على صحتها ونصحت زميلاتها وعائلتها ألا يتأخرن بالخضوع للفحص الدوري لتجنب الإصابة أو تقدم المرض إلى درجة يصعب فيها تحقيق الشفاء التام فيما أشارت السيدتان سمر ديوب وهالة شاهين إلى أهمية نشر التوعية وتكثيف التثقيف الصحي لاستثمار هذه الحملة المجانية خدمة للمواطنين.

كما عبر محسن علي داؤود عن امتنانه لهذه الحملة مشيراً إلى أنها توفر التكاليف والجهد وتسهم في نشر الوعي في الأرياف.

ووصل العدد الاجمالي للمراجعين خلال الأيام الماضية في العيادة المتنقلة إلى 60 صورة ماموغراف و28 تحليل لطاخة عنق الرحم و80 تحليل BSI.

#شارك