مشروع (استعدوا للالتحاق بالمدرسة)… تجربة رائدة في رياض الأطفال بحمص

2022-06-20 13:59:50

استطاعت مديرية التربية في محافظة حمص امتلاك تجربة رائدة في مجال رياض الأطفال المنضوية تحت مشروع (استعدوا للالتحاق بالمدرسة) من حيث عدد الشعب الصفية الموزعة على مدارس المحافظة وطرق التعليم التفاعلي والإقبال اللافت عليها.

منسقة رياض الأطفال في مديرية تربية حمص والمدربة بالمركز الإقليمي لتنمية الطفولة الدكتورة ملك السباعي أشارت في تصريح لمراسلة سانا إلى أن المشروع الذي أطلقته وزارة التربية بالتعاون مع المركز الإقليمي لتنمية الطفولة المبكرة ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) عام 2017 يهدف إلى زيادة فرص الالتحاق برياض الأطفال الفئة الثالثة وضمان حصول الأطفال في سن الخمس سنوات على المهارات اللازمة للانتقال بسهولة إلى الصف الأول في التعليم الرسمي لما لذلك من أهمية في ضمان توفير التعليم الجيد والمنصف والشامل.

ولفتت السباعي إلى أهمية مرحلة رياض الأطفال بوصفها المرحلة الضرورية التي يجب أن ينخرط فيها كل الأطفال في أعمار مبكرة لتكون بالنسبة لهم المرحلة الأساسية للانطلاق بثقة وقوة نحو مراحل التعليم اللاحقة.

وبينت السباعي أنه مع التحول الجديد الذي طرأ على مناهج التعليم الأساسي والتي تحاول الابتعاد عن التلقين تزداد أهمية النظر بشكل جدي في مسألة إلحاق الأطفال بمرحلة رياض الأطفال لتنمية استعداداتهم للتعلم وتهيئتهم للدخول إلى مرحلة التعليم الأساسي بيسر وسهولة مشيرة إلى أنه انطلاقاً من أهمية هذه المرحلة العمرية للطفل تسعى مديرية التربية للإشراف المستمر على رياض الأطفال في حمص بجميع أنواعها العامة والخاصة والمنضوية تحت مشروع (استعدوا للالتحاق بالمدرسة).

وذكرت السباعي أن محافظة حمص تعتبر من المحافظات التي تمتلك تجربة رائدة في مشروع استعدوا للالتحاق بالمدرسة الذي يتم من خلاله تدريب مربيات رياض الأطفال بشكل عملي على أسس ومبادئ تنظيم بيئة التعلم لإكساب الأطفال الخبرات التعليمية الموجودة في المناهج وتحقيق النمو المعرفي والوجداني للطفل مبينة أنه توجد في حمص 67 شعبة صفية منضوية تحت هذا المشروع موزعة على مدارس الحلقة الأولى في المحافظة و237 روضة خاصة و22 روضة تابعة لمديرية التربية.

رئيس دائرة التعليم الخاص في مديرية التربية بسام درغام أشار إلى أن الدائرة تنفذ جولات على مدار العام الدراسي على جميع رياض الأطفال للتحقق من مدى الالتزام بالشروط الناظمة لعملها كما يتم التأكد من الشكاوى التي ترد حول بعضها لافتاً إلى أنه تم خلال العام الدراسي الحالي إغلاق 15 روضة غير مرخصة إضافة إلى فرض مخالفات بحق رياض الأطفال المخالفة لشروط الافتتاح.

#شارك