بحث آليات تعزيز التعاون بين جامعة دمشق والجامعات البيلاروسية

2019-09-19 22:22:32

تركز الاجتماع الذي عقده اليوم رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد ماهر قباقيبي والوفد الأكاديمي البيلاروسي برئاسة رودي سيرغي نائب وزير التعليم العالي في بيلاروسيا على تعزيز وتطوير التعاون العلمي بين الجانبين وفق الاختصاصات والاحتياجات المشتركة.

وأكد الدكتور قباقيبي حرص الجامعة على تأطير العلاقات العلمية والثقافية بين الجانبين في مختلف المجالات ومناقشة كل مشاريع الاتفاقيات من خلال التشاور والتنسيق.

ولفت الدكتور قباقيبي إلى أهمية مشاركة الجامعات البيلاروسية في المعرض الدولي السادس للتعليم والتدريب الذي يقام على أرض مدينة المعارض ودوره في تعريف الأكاديميين السوريين والطلاب بهذه الجامعات والمساهمة في تفعيل الاتفاقيات المبرمة بين البلدين.

ورأى الدكتور صبحي البحري نائب رئيس جامعة دمشق أن إقبال الطلاب السوريين على تعلم اللغة الروسية واهتمامهم بدراستها يمكن أن يسهم في تسهيل دراسة الطلاب في الجامعات البيلاروسية.

وقدم ممثلو الجامعات البيلاروسية عرضاً موجزاً عن كل جامعة والاختصاصات التي تدرسها في المرحلة الجامعية الأولى ومرحلة الدراسات العليا وأعداد طلابها من الأجانب وعلاقاتها مع الجامعات الدولية معربين عن استعدادهم للتعاون مع جامعة دمشق في كل الاختصاصات وخاصة التقنية والمعلوماتية والبناء والمواصلات والاقتصاد والحقوق والعلوم الاجتماعية والاختصاصات ذات الاهتمام المشترك.

وأعرب نائب وزير التعليم العالي البيلاروسي عن استعداد الوزارة لأن تكون مظلة وراعية لكل أشكال التعاون العلمي المشترك بين جامعة دمشق والجامعات البيلاروسية على صعيد تفعيل اتفاقيات التعاون المبرمة وعقد اتفاقيات تعاون جديدة أو افتتاح كلية مشتركة بما يعزز التواصل والتعاون العلمي وبما يحقق الأهداف التي يطمح لها الجانبين.

حضر الاجتماع سفير بيلاروس بدمشق يوري سلوكا.

وكان الجانب البيلاروسي قدم للطلاب السوريين في شباط الماضي عشر منح دراسية 8 منها للمرحلة الجامعية الأولى و2 لمرحلة الدراسات العليا “الماجستير”في اختصاصات الميكاترونكس الحاسوبية والسياحة وحسن الضيافة والغابات الحراجية وبناء الحدائق والبستنة والتدريب المهني والعمل الاجتماعي وتخطيط المدن وهندسة ورسومات الكمبيوتر.

#شارك