340 طالباً وطالبة في اختبارات المرحلة الثانية للأولمبياد العلمي لليافعين في الرياضيات

2021-06-24 21:08:39

تنافس 340 طالباً وطالبة من الصفين السابع والثامن للتعليم الأساسي اليوم في اختبارات الرياضيات ضمن المرحلة الثانية للأولمبياد العلمي لليافعين في الرياضيات والعلوم لعام 2021 الذي تقيمه هيئة التميز والإبداع.

وجرت الاختبارات بنفس التوقيت في محافظات (دمشق وريفها والسويداء وحلب واللاذقية وطرطوس وحمص) حيث تضمنت أسئلة ومسائل بطريقة الخيارات المتعددة في الجبر والهندسة تقيس مهارات التحليل المنطقي والتفكير الرياضي.

و لفتت المهندسة لين قاسم مديرة مشروع الأولمبياد العلمي لليافعين في الرياضيات والعلوم إلى أن الأسئلة تنوعت بين ثلاثة مستويات (السهل والمتوسط والصعب) بما يسمح للطلاب بإيجاد الحلول للمسائل المطروحة بطريقة مبتكرة وإبداعية بعيداً عن النمطية منوهة بالفائدة التي حصل عليها الطلاب خلال فترة التحضير للاختبارات من ناحية اطلاعهم على محاور علمية أكبر من المحاور الموجودة في الكتب المدرسية.

مدرس الرياضيات رياض الرفاعي ووالد إحدى الطالبات المشاركات في الأولمبياد قال في تصريح لـ سانا “لا شك أن أولمبياد اليافعين مشروع رائد يستهدف الشريحة الصغيرة من الشباب الذين سيكونون في المستقبل قادة المجتمع وبالتالي الاهتمام بهم ورعايتهم أمر أساسي ومهم وسيعطي نتائج مذهلة لاحقاً”.

لما الإدلبي مدرسة فيزياء وكيمياء ووالدة أحد الطلاب المشاركين تحدثت عن تجربتها الثانية بتشجيع ابنها على المشاركة في الأولمبياد كما شجعت أخاه سابقاً منوهة بدور هذه الأنشطة العلمية في بناء الشخصية المتكاملة للطالب والاكتشاف المبكر لخامات التميز لديه وتأهيلها وتدريبها.

عدد من الطلاب المشاركين في الاختبارات التي أقيمت بدمشق ومنهم زويا البيطار ووداد الرفاعي وآية عرقسوسي وعلي السيد وعمر شاهين ويزن عبد حمدان وحسن اسماعيل أعربوا عن حبهم وشغفهم بمادة الرياضيات ورغبتهم بدعم معارفهم بهذا المجال.

وفي السويداء أوضحت الدكتورة ربيعة زحلان منسقة الأولمبياد العلمي السوري في المحافظة أنه جرى تجهيز قاعة امتحانية مزودة بجميع الخدمات للمتقدمين في إطار التعاون مع فرع جامعة دمشق وكلية التربية وتم توجيه الطلاب للآلية الصحيحة الخاصة بالتحضير للاختبار.

وعبر عدد من الطلاب المشاركين في المحافظة ومنهم عمران خضر ورعد حمدان ونور السكر وملك ركاب وشمس أبو عمار عن أملهم وطموحهم بتحقيق نتائج مميزة تؤهلهم للمشاركة في الاختبارات النهائية وصولاً إلى تمثيل سورية في المحافل العالمية.

وفي حمص تنافس الطلاب المشاركون في الاختبارات بكلية الزراعة بجامعة البعث حيث أشار المهندس فادي مرشد مدير الأنشطة الطلابية ومنسق الأولمبياد العلمي السوري في المحافظة إلى أن أولمبياد اليافعين انطلق بعد التجارب الرائدة التي حققها في مرحلته الثانوية على المستوى العالمي لافتاً إلى أنه تم تأمين كل المستلزمات من بنية تحتية وكوادر للإشراف على الاختبارات.

وأكد عدد من الطلبة المشاركين ومنهم يوشع ملحم وجلال محفوض وشهد نصار وجنى قنطار ويعقوب سليمان أن المشاركة في الأولمبياد تزيدهم معرفة وخبرة وتشجعهم على التحلي بروح المنافسة الإيجابية والبحث عن الابتكار والإبداع بعيداً عن الروتين والنمطية.

وفي اللاذقية بين علي الرياحي منسق الأولمبياد العلمي السوري في المحافظة ضرورة إعطاء الفرصة للفئات العمرية الأصغر للانضمام إلى الفرق الوطنية للأولمبياد وتحقيق نتائج متميزة والتدرب للمشاركات العالمية.

الطالب حسين كردي من الصف الأول الإعدادي بين أن اسئلة الاختبارات كانت متدرجة بمستويات الصعوبة لكنه متفائل بالنتيجة ووافقته الرأي الطالبة شهد خليل من الصف الثاني الإعدادي التي أشارت إلى انها تحب مادة الرياضيات ووجدت في الأولمبياد فرصة لتعزيز معارفها والتفكير السليم.

وفي طرطوس عبر عدد من الطلاب المشاركين عن سعادتهم بالمشاركة في المنافسات حيث أشارت الطالبة يارا إسماعيل إلى أنها تطمح بالوصول إلى العالمية مع فريق هيئة التميز والإبداع ووجدت أن تفاوت مستوى الأسئلة يفسح المجال أمام الطلاب للتفكير على نحو أوسع فيما رأى الطالب محمد حزوري أنه رغم صعوبة بعض الأسئلة إلا أنها تتناسب مع دراسة وعمر الطلبة.

وفي حلب بين الدكتور غسان ناشد نائب عميد كلية العلوم للشؤون الإدارية منسق الأولمبياد في المحافظة أن الاختبارات مهمة لرفع مستويات الطلاب العلمية إلى مستويات متقدمة وتنمية التعلم الذاتي وغرس قيم التعاون بروح الفريق.

ورأت الطالبة روز جرجنازي أن الأسئلة كانت سهلة وشاملة لمنهاج كتب مرحلة التعليم الإعدادي فيما بينت تيما طباخ أن الأسئلة تراوحت بين السهلة والصعبة واحتاجت لتركيز وتفكير في حلها بينما وجد عبد الرزاق العزو أن مستوى الأسئلة متوسط وأنها تجربة جديدة اكتشف من خلالها قدراته الذهنية على حل المسائل الرياضية.

وكان 274 طالباً وطالبة من مختلف المحافظات شاركوا في السابع عشر من الشهر الجاري في اختبارات اختصاص العلوم (الفيزياء والكيمياء وعلم الأحياء).

ويتأهل 50 طالباً من المشاركين في الاختبارات الحاصلين على أعلى الدرجات إلى اختبارات المرحلة الثالثة والنهائية المقررة خلال آب المقبل حيث التنافس على الميداليات وشهادات التقدير وتأهيل العشرة الأوائل للمشاركة المباشرة في التصفيات النهائية للأولمبياد العلمي السوري لطلبة الصف العاشر دون المرور باختبارات التأهل.

وكانت هيئة التميز والإبداع أطلقت هذا الأولمبياد في الرابع عشر من آذار الماضي بهدف صقل العقول الشابة وتطوير مهارات اليافعين في الرياضيات والعلوم وتعليمهم مهارة إدارة الأولويات وتنظيم الوقت والمهارات الفكرية والعلمية من خلال حل المشكلات بأسلوب مبتكر وإبداعي وذلك لرفد الفرق الوطنية للأولمبياد العلمي السوري بالحالات المتميزة منهم.

#شارك