إيران تجدد دعمها حلاً سياسياً للأزمة في سورية يستند إلى سيادتها ووحدة أراضيها

2019-10-22 20:35:49

جدد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي اليوم التأكيد على دعم بلاده القوي التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية يستند إلى احترام سيادتها الوطنية ووحدة أراضيها.

وشدد موسوي في تصريح له اليوم على أن بلاده “تدعم العملية السياسية لحل هذه الأزمة ولا ترى أن الأعمال العسكرية يمكن أن تمثل طريقا للحل بل أن الحل يأتي عبر الحوار بين جميع الأطراف مع ضرورة احترام السيادة الوطنية للدول ووحدة أراضيها” معربا عن أمله بأن يكون اجتماع لجنة مناقشة الدستور نهاية الشهر الجاري بداية لاتخاذ خطوات أساسية في هذه العملية التي ستوفر حلا للأزمة في سورية.

ولفت موسوي إلى أن إيران بوصفها إحدى الدول الضامنة لمسار أستانا سعت جاهدة للعب دور إيجابي من أجل خفض التصعيد.

FacebookTwitter

#شارك