عودة عدد من الأسر المهجرة من مخيم الأزرق في الأردن إلى قراهم المحررة من الإرهاب

2020-01-15 16:26:56

عادت عبر مركز نصيب الحدودي دفعة جديدة من الأسر المهجرة التي كانت تقيم في مخيم الأزرق بالأردن إلى قراها وبلداتها التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب.

وذكر مراسل الأخبار من المركز أن عدداً من الأسر جل أفرادها من الأطفال عادت إلى الوطن عبر مركز نصيب الحدودي مع الأردن بعد سنوات قضتها في مخيم الأزرق للاجئين السوريين حيث تم تأمين سيارة أقلتهم إلى أماكن إقامتهم الدائمة في المناطق التي حررها الجيش من الإرهاب بعد أن تم تسجيل بياناتهم الشخصية.

وفي تصريح لمراسل الأخبار أشار رئيس مركز هجرة نصيب العقيد مازن غندور إلى أن المركز يشهد منذ افتتاحه عودة مستمرة للأسر والمواطنين المهجرين الذين يقيمون في مخيمات اللجوء بالأردن في ظل الأمن والأمان الذي تنعم به مناطق سكنهم الدائمة في سورية بعد تحريرها من قبل الجيش مبيناً أن عدد العائدين بموجب تذاكر مرور منذ منتصف تشرين الأول من العام 2018 حتى اليوم بلغ 74400 شخص.

أحمد الرفاعي العائد إلى درعا وسامي الزرعوني العائد إلى ريف دمشق أعربا عن فرحتهما بالعودة إلى أرض الوطن بعد معاناة مريرة استمرت لسنوات في مخيمات اللجوء التي تفتقد لمقومات الحياة.

وأعرب علي رمضان العائد إلى الرقة عن فرحته بالعودة راجياً من الله أن يجمع شمل كل السوريين على أرض الوطن.

وعادت في الرابع من الشهر الماضي دفعة من المواطنين المهجرين بفعل الإرهاب قادمة من مخيم الأزرق وذلك في إطار الجهود التي تبذلها الدولة لإعادة المواطنين المهجرين إلى مناطقهم التي طهرها الجيش من الإرهاب.

#شارك